شارك هذا الموضوع

يوم من أيام السنة لا يتكرر!

يوم من أيام السنة لا يتكرر!

الحمد لله رب العالمين، وصلى الله على محمد وآله خير الخلق أجمعين "وقل ربي أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق وجعل لي من لدنك سلطاناً نصيرا".

لازمة من لوازم المجتمع ومفردة بين مفردات أيام السنة، وهو يوم ينتظره المسلمون بكل أجناسهم، يومٌ يعد صورة من صور التكافل والفرح والمودة الاجتماعية، ذلك هو يوم عيد الفطر المبارك.

يستعد فيه المؤمن من خلال صيام شهر رمضان المبارك، ثلاثون يوماً بالتمام والكمال، يصلي ويسبح ويصوم ويعيش الذكر ويتدبر القرآن ويعيشه بمعناه الاجتماعي العبودي ويتوب لله من كل الخطايا، كل ذلك ليستقبل بعد هذا الاستعداد يوماً من أيام السنة يوم ليس فيه من أيام السنة إلا يوم واحد لا يتكرر ولو مرة واحدة ذلك هو يوم عيد الفطر الميمون.

يبدأ المكبر يكبر ويهل المهلل ويتعطر المصلي بالذكر ويتلو المحبون تبريكاتهم على أقرانهم وإخوانهم ومحبيهم، يتبادل الطيور نغمات الفرح وتشدو نسائم العيد فرحاً مباركً، الكون في تسبيح والعباد في تسبيح، الكل يقول: " (اللهم أنت أهل الكبرياء والعظمة، وأهل الجود والجبروت، وأهل العفو والرحمة، وأهل التقوى والمغفرة"، مضامين للتمجيد والتعظيم للذات الإلهية، التي وحدها تستحق الشكر على النعماء والخيرات والبركات بعد 30 يوم من العبادة التي قال الله عنها "الصوم لي وأنا أجزي به"، النعم وما أدراك ما هو حد النعم الإلهية، فأنت أيها الحبيب ترى السماء تمطر خيراتها ولا تمنع عن عاصي أو غافل بل تساقط خيراتها على كل العباد الزهاد والعباد والذاكرين والمصلين وكذلك الغافلين، ولكن الذاكر يشكر على النعم إذ يقول: "أسألك بحق هذا اليوم، الذي جعلته للمسلمين عيدا، ولمحمد (صلى الله عليه وآله) ذخرا وشرفا ومزيدا، أن تصلي على محمد آل محمد، وأن تدخلني في كل خير أدخلت فيه محمدا وآل محمد، وأن تخرجني من كل سوء أخرجت منه محمدا وآل محمد صلواتك عليه وعليهم أجمعين. اللهم إني أسألك خير ما سألك به عبادك الصالحون، وأعوذ بك مما استعاذ منه عبادك الصالحون).
بينما الغافلون في سكرة الدنيا هم يتناوبون، وفي محارمها يتلاعبون، وعلى المعاصي يسهرون ويصبحون، فتتلاشى النعم فيرونها كسراب أقبل وذهب وتلاشى، ما أسرع ما يفرحون بفرحة النعم وما أسرع حزنهم على تلاشي النعم والخيرات عن أيديهم، فالذاكر المصلي العابد الزاهد يكبر ويهلل، فيرى النعم فيشكر الله عليها ويجمع الخير ولا يبرح شاكراً مستغفراً متعبداً.

التعليقات (1)

  1. avatar
    بحراني

    شكرا على المقال ولكن هل يوجد يوم من أيام السنة يتكرر؟

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع