شارك هذا الموضوع

كراهة مشي المرأة في وسط الطريق

المسألة: ما هو حكم مشي المرأة في وسط الطريق وهل يجوز لها ان تحادث امرأة أخرى وهما في الطريق أو أن تتحدث في الهاتف؟


الجواب: أما المشي في وسط الطريق للمرأة فهو منافٍ للأدب النبوي حيث أفاد رسول الله (ص) أنه "ليس للنساء من سروات الطريق شيء ولكنها تمشي في جانب الحائط والطريق.


والمراد من سروات الطريق هو وسطه.


وروي الشيخ الصدوق في "من لا يحضره الفقيه" قال: ذكر النساء عند ابي الحسن (ع) فقال: "لا ينبغي للمرأة أن تمشي في وسط الطريق ولكنها تمشي على جانب الحائط".


فإذا ما التزمت المرأة المؤمنة بهذا الأدب النبوي الشريف فإنها تكون أكثر هيبة ووقارًا، ذلك لأن المشي في وسط الطريق يجعلها بارزة مما قد يسترعي انتباه الطارقين أو أن يحدَّ ذووا النفوس الضعيفة النظر اليها فيتعرفوا بذلك على كيفية مشيتها وحجم إهابها وقد يجرؤ جسور فاسق فيتعمَّد الاصطدام بها.


أما لو مشت في جنب الطريق فإن احتمال وقوعها في كلَّ ذلك مستبعد عادة.


أما المحادثة في الطريق فإن كان في وسطه فهو أشدُّ مرجوحية من الفرض الأول ذلك لأنَّه يسترعي انتباه الآخرين بنحو أكثر من الفرض الأول فتكون منافاته للأدب النبوي أوضح وتشتدُّ المرجوحية لو كانت المحادثة بصوت مرتفع أو مصاحبة لحركات غير لائقة بالمرأة المؤمنة.


هذا إذا لم يترتب على المحادثة محذور شرعي كالضحك بصوت مرتفع او انكشاف ما يجب ستره على المرأة وإلا كان ذلك محرمًا.


وهكذا الحال بالنسبة للحديث عبر الهاتف فهو يسلب الوقار عن المؤمنة ويسترعي انتباه ذوي النفوس الضعيفة.

التعليقات (4)

  1. avatar

    من الي يلتزم عاد ولا في يوم الخميس عاد الله يهدي الجميع

  2. avatar
    غيور على الديرة

    انشا ء اللة يلتزمون في محرم بعدين يلتزون في الاسواق اشكر سما حة الشيخ محمد صنقور

  3. avatar
    من السنابس

    في هالزمن مافي احد يسمع الكلام كاْن الواحد يتجحجى في قربة منقظة وصراحة سوق الخميس وايد فوضى نتمنى تشيلونها وتبعدونها عن المدارس صراحة معظم ال يروحون من الصبيان يروحون حق الطمش مااقول الكل البعض وانا اقول لكل اب وام لماذا تدعون بناتكم وابناءكم المراهقين الشباب بدون كفيل وبدون رقابة واما البعض من الاباء يتحجى ويعور راسه ولكن البنت والولد ماتسمعون الجي في هالزمن مانقول الله الله يهديهم وليس سوق الخميس فقط الاسواق والطرق وهذه الظاهرة اصبحت منتشرة في السنابس بشكل عام .اليوم .

  4. avatar
    بدون اسم

    شكرا سماحة الشيخ بس هالايام الناس ما تسمع الكلام ولا تعرف تصرف ويه هالاشكال الا صارت منبوذة في المجتمع ككل ولا عاد البنات الا مهددين في الشوارع بدون رقيب لكن المشكلة تكمن في تربية الاسرة لاولادها وبناتها الا عاطينهم الحرية الكاملة

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع