شارك هذا الموضوع

المجلس العلمائي: الضجّة المثارة بشأن المؤذّنات مفتعلة

أبدى رئيس المجلس الإسلامي السيد مجيد المشعل في تصريح لـ "الوسط" استغرابه من الادّعاء بوجود مؤذّنات تابعات للأوقاف الجعفرية، مؤكّدًا أن حرمة ذلك من المسلّمات التي لا اختلاف عليها في الشرع.


ووصف المشعل الإثارات التي تناولت الموضوع المذكور بأنها ضجّة مفتعلة لا مبرّر لها، معتبرًا إيّاها نوعًا من التأجيج.


وقال: "ما تمت إثارته هو ضجّة إعلامية وليست أكثر من ذلك، فالأوقاف الجعفرية نفت وجود مؤذّنات تابعات لها في المساجد التي تشرف عليها، وكان حريًّا بمن لديه أيّة ملاحظات أن يبديها أوّلاً إلى إدارة الأوقاف لتوضيحها له، وخاصة أنه بالإمكان الاستفسار منهم مباشرة على الأمور المتعلّقة بإدارتهم"، لافتًا إلى أن الإثارة بالشكل الذي جرى في الإعلام ليس لها ما يبرّرها، وخاصة مع وجود نفي صريح من الإدارة لها.


يذكر أن أحد النواب المستقلين ذوي التوجّه السلفي طالب وزارة العدل والشؤون الإسلامية قبل أيام، بعزل "مؤذّنات" في بعض المساجد في البحرين، بعد أن حصل على ردّ رسمي من الوزارة حوى أسماء إناث يعملن في المساجد، غير أن رئيس الأوقاف الجعفرية نفى في تصريح لـ "الوسط" ذلك، مؤكّدًا أنهن "منظّفات" وليس ما أشيع في الإعلام بأنهن "مؤذّنات".


الوسط / العدد 2615 ـ الثلاثاء 3 نوفمبر 2009م

التعليقات (0)

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع