شارك هذا الموضوع

من حكم الإمام الحسن المجتبى (ع)

  حياة أئمة أهل البيت (عليهم السلام) حافلة بتوجيه المسلمين إلى الله تعالى، والترغيب إليه، والحث على إطاعته، فهم يتوسلون لذلك بكل السبل، وشتى الوسائل، ولم يقتصر برنامجهم التثقيفي على إلقاء الدروس فقط، بل تضمن الخطب، والوصايا، والكتب، كما حفظ لهم التاريخ بعض كلماتهم القصار، وهي والله يشهد لا تساويها مطولات غيرهم، لما اشتملت عليه من كنوز المعرفة، وعلاج الكثير من أمراضنا الاجتماعية، والدعوة إلى الحق والفضيلة.


نقدم في هذا الفصل بعض ما ورد من كلماته (عليه السلام):
1- قال (عليه السلام): لا تعاجل الذنب بالعقوبة واجعل بينهما للاعتذار طريقاً.
2- وقال (عليه السلام): المزاح يأكل الهيبة، وقد أكثر من الهيبة الصامت.
3- وقال (عليه السلام): الفرصة سريعة الفوت، بطيئة العود.
4- وقال (عليه السلام): تجهل النعم ما أقامت، فإذا ولت عرفت.
5- وقال (عليه السلام): ما تشاور قوم إلا هدوا إلى رشدهم.
6- وقال (عليه السلام): اللؤم أن لا تشكر النعمة.
7- وقال (عليه السلام): الخير الذي لا شر فيه: الشكر مع النعمة، والصبر على النازلة.
8- وقال (عليه السلام): العار أهون من النار.
9- وقال (عليه السلام): هلاك المرء في ثلاث الكبر والحرص والحسد، فالكبر هلاك الدين، وبه لعن إبليس، والحرص عدو النفس، وبه أخرج آدم من الجنة، والحسد رائد السوء، ومنه قتل قابيل هابيل.
10- وقال (عليه السلام): لا أدب لمن لا عقل له، ولا مروءة لمن لا همة له، ولا حياء لمن لا دين له، ورأس العقل معاشرة الناس بالجميل، وبالعقل تدرك الداران جميعاً، ومن حرم العقل حرمهما جميعاً.

التعليقات (1)

  1. avatar
    أبو مريم

    كم أتمنى أن تكتب بعض من هذه الحكم و تنشر في مقدمة الموكب كي يتسنى للجمهور الكريم الاطلاع عليها

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع