شارك هذا الموضوع

بيان إداري بشأن مشروع إعادة بناء وتوسعة حسينية الحاج أحمد بن خميس

تودّ إدارة الحسينية أن تطلع الجمهور الكريم ومنتسبي الحسينية على بعض الأمور الهامة المتعلقة بمشروع إعادة بناء وتوسعة الحسينية رداً على بعض الاستفسارات الواردة إلى مجلس الإدارة، علماً بأننا سبق وأن وضحنا بعضًا منها في اللقاء المفتوح الثاني في 11 أبريل 2012م .



  1. تؤكد إدارة الحسينية أنَّ جميع المبالغ التي صُرفت على أعمال الصيانة وتكييف فناء الحسينية هي مبالغ من وفورات وقفيّات الحسينية حسب نص وصية الواقف الحاج أحمد بن خميس "لتعمير الحسينية ولفرشها وسراجها وغير ذلك من لوازمها" وتبرّعات المؤمنين النقدية والعينية ولم يتم صرف أي مبلغ من الأموال المخصصة لمشروع إعادة بناء الحسينية على الإطلاق وقد خصّصنا حسابًا بنكيًا منفصلاً منذ بداية جمع التبرعات لمشروع البناء والتوسعة.

  2. إن مجلس الإدارة قد رفع طلبًا أولاً لإدارة الأوقاف الجعفرية لاستئجار الأرض الغربية الملاصقة للحسينية لمشروع البناء والتوسعة بتاريخ 22/6/2009م وبعد المتابعات المستمرة مع الإدارة تم رفع خطاب آخر بتاريخ 15/9/2011م ويجري حالياً إعداد عقد الاستئجار.

  3. كما تم رفع طلب ثانٍ لإدارة الأوقاف لاستئجار الأرض الجنوبية الملاصقة للحسينية لمشروع البناء والتوسعة بتاريخ 1/7/2009م ، كما تم إرسال خطاب آخر بتاريخ 25/4/2010م لإعادة النظر في اشتراطات إدارة الأوقاف المعقدة. وبعد المتابعات المستمرة مع إدارة الأوقاف تم إبلاغنا بموافقة المحكمة على استئجار الأرض في الاجتماع الأخير بتاريخ 9/4/2012م ويجري حالياً إعداد عقد الاستئجار.

  4. إنَّ مجلس الإدارة قد رفع طلباً ثالثاً بتاريخ 13/12/2009م لإدارة الأوقاف لاستئجار أرض الذرية الواقعة جهة الشرق من الحسينية لبناء صالة واستخدامها كمكانٍ بديل أثناء مشروع البناء، وقد تم مسح الأرض وحصلت إدارة الأوقاف على موافقة الشرع ويجري حالياً إعداد عقد الاستئجار.

  5. إنَّ مجلس الإدارة سيشرع في البدء في عملية البناء والتوسعة بعد الحصول على كافة الإجازات اللازمة من إدارة الأوقاف والبلديات وربما يستغرق ذلك فترة طويلة من الزمن حسب تقديرنا، ولهذا ارتأت الإدارة تكييف فناء الحسينية حرصًا منها على راحة مرتادي الحسينية خصوصًا أننا مقبلون على العديد من المناسبات في فترة الصيف ونحن بحاجة أيضاً لتهيئة المكان لاستقبال فعاليات وأنشطة كبرى، كما نسعى لراحة من يحجزون الحسينية للأعراس خصوصاً في فترات الصيف، ولا نتمنى لهم الشعور بالإحراج مع ضيوفهم خاصة القادمين من خارج القرية.

هذا وقد راعينا إمكانية الاستفادة من جميع المعدات الكهربائية والصوتيات والتكييف لمشروع البناء لاحقاً. لذا نهيب بملاحظات بعض الأخوة الأفاضل في هذا الجانب ونأمل من مرتادي الحسينية التواصل والتعاون مع أعضاء الإدارة لما فيه خير ومصلحة الجميع ووفقنا الله وإياكم في خدمة الإمام الحسين "ع" وهذه الحسينية العريقة.


مجلس إدارة حسينية الحاج أحمد بن خميس
21 يونيو 2012م

التعليقات (2)

  1. avatar
    مقرب جداً للحسينية

    إيضاحات جداً متأخرة كان يجب على الإدارة الوقرة إيضاح هذه الأمور قبل خمس سنوات أي قبل وضع إعلان مشروع بناء الحسنية أما الآن وبعد تشكيل لجان لجمع التبرعات الوقت جداً متأخر كان حري بمجلس الإدارة العمل على تجهيز الأوراق الرسمية الخاصة بالأراضي المختلف عليها وبعد الإنتهاء من هذه الأمور تستطيع الإدارة وضع إعلان لمشروع إعادة بناء الحسينيةز كل التبريرات المذكورة في بيانكم ضعيفة وواهيه الجميع يعلم أن هناك مشاكل في ضم الأراضي ما ذكرتموه ليس بجديد كان يجب عليكم العمل على تجهيز الأوراق والمستندات الخاصة بضم الأراضي قبل الإعلان البدء في مشروع البناء أما بعد الإعلان عن مشروع البناء وبعد مرور أكثر من خمس سنوات تقول الإدارة أنها تعمل على تحصيل الأوراق من الجهات الرسمية وتقول أن هذا يحتاج الى وقت طويل تفكير جداً متأخر. أين مصداقيتكم أين وعودكم!!

  2. avatar
    بن مرهون

    وفقكم الله لما فية خير .......... وأجركم على الله ... وأن كان بود الكل والجميع أن لايهدم هدا الصرح الحسينى الكبير الا انكم اعلم بلمصلحة ان هدا الصرح ببناة القديم ماأن تحط قدمك فية حتى تشعر براحة وأنة متيقن أن البناء الجديد مهما كان تصميمة سواء باء عربي اسلامى أم بناء فارسي لن يكون بليهبة التى هى اليوم في هدا الصرح ولكن . انتم ادرا بمصلحتة منا .............. وفقكم الله لخدمة سيدالشهداء

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع