شارك هذا الموضوع

المتحف الحسيني في محافظة القطيف يجذب خمسة الاف زائر

جذب المتحف الحسيني أكثر من 5000 زائر ضمن فعاليات "هيئة كربلاء الصغرى" ببلدة القديح بمحافظة القطيف. واستقطب ركن المتحف والذي يُقام للسنة الثانية على التوالي الزوار الذين توافدوا للإطلاع على المقتنيات التي تمثل ارثاً حضارياً وتاريخياً.


واحتوى المتحف الذي علقت فيه الرايات والتي علقت سابقا على قبة الإمام علي والإمام الحسين  على أكثر من 40 قطعة من المقتنيات والقطع الأثرية التي تم تجميعها هدايا من المراقد الشريفة في كلا من العراق وإيران.
وضم المتحف العشرات من المقتنيات والتي حفظت في صناديق زجاجية شفافة كان أبرزها هدية العتبة الرضوية وهي عبارة عن منحوتة بخط الأمام الرضا  كما أشتمل على تراب من قبة الإمامين العسكريين بسامراء أثناء التفجير.


وجذب الزوار الحجر الذي يعود عمره لـ 112 سنة من داخل قبر أبي الفضل العباس، بالإضافة إلى الحجر من منبر الإمام الحسين .


وأوضحت ليلى شويهين أحد الأعضاء المنظمين أن المتحف والذي كان خلاصة جهود عشر سنوات في جمع المقتنيات لاقى قبولاً كبيراً من الزوار الذين تسألوا عن طريقة الوصول إلى مثل هذه القطع.
وأكدت على أهمية المحافظة على هذا التراث الذي هو هدية وهبة من عند أهل البيت .


وأشارت ال شويهين في حديثها لـ «جهينة الإخبارية» إلى أن هذه المقتنيات الثمينة لها قيمتها الروحية علاوة على قيمتها المادية، مبينة أن الطاقة التي تنعكس على الزوار «طاقة كبيرة» مما يقشعر البدن منها.


الجدير بالذكر أن عدد الزوار لهيئة كربلاء الصغرى تجاوز الـ 13 ألف زائر خلال عشرة محرم.


 


موقع جهينة الإخباري

التعليقات (0)

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع