شارك هذا الموضوع

إخلاء سبيل إداريي مأتمي السنابس وبن خميس

إخلاء سبيل إداريي مأتمي السنابس وبن خميس


الوسط - عقيل الشيخ 


 


أخلت السلطات الأمنية مساء يوم أمس السبت (28 ديسمبر/ كانون الأول 2013) سبيل جميع إداريي مأتمي السنابس وبن خميس الموقوفين على خلفية مواكب العزاء في ذكرى أربعينية استشهاد الإمام الحسين (ع).


وقال رئيس «مأتم السنابس» جعفر الشمروخ في تصريح خاص لـ «الوسط» فور إخلاء سبيله، إن إداريي مأتم السنابس وبن خميس تفاجأوا بخبر الاعتقال، ولم يفاجأوا بخبر إخلاء السبيل، متسائلاً «كيف يتم توقيفنا على فعل لم نقم بارتكابه؟».


وأكد الشمروخ أن إدارتي مأتمي السنابس وبن خميس طالما سعتا لضبط سير الموكب، وعدم انجراره لأي مصادمات أو مواجهات، وأضاف «يجب شكرنا لا أن يتم توقيفنا».


يشار إلى أن الإفراج شمل أيضاً، موظفاً بشركة النظافة (مر بسيارة الشركة على الطريق أثناء وقوع المشكلة).


ويذكر أن السلطات الأمنية أوقفت قبل عدة أيام عدداً من إداريي مأتمي السنابس وبن خميس، ووجهت لهم النيابة العامة تهمة إهانة جلالة ملك البلاد وتنظيم مسيرات غير مرخصة.


وكانت النيابة العامة قررت توقيف كل من: رئيس «مأتم السنابس» جعفر الشمروخ، رئيس المواكب بالمأتم عبدالشهيد الثور، ورئيس التنظيم بـ «مأتم بن خميس» علي الكداد، ورئيس المواكب حسين عبدالله منصور، وحبيب عباس، وحسين الكابتن، وذلك لمدة 7 أيام على ذمة التحقيق. كما أوقفت السلطات الأمنية كلاً من: جعفر الحوري، الشاعر عيسى العصفور، والرادود حسن المعلمة.


صحيفة الوسط البحرينية - العدد 4131 - الأحد 29 ديسمبر 2013م الموافق 26 صفر 1435هـ

التعليقات (0)

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع