شارك هذا الموضوع

البرنامج الانتخابي لمرشّح اللجنة الثقافية محمد خضير عبدالله

الارتباط بالحسين (عليه السلام) هو تعظيم لشعيرة من شعائر الدين، نقولها بكل ثقة واطمئنان فهو حبل الله الممدود، فتعظيمه عبادة ربانية متصلة بالله، والتقرب له تقرب لقربى رسول الله، ولهذا يعتبر التشرف بالدخول في خدمة الشعائر الحسينية من أهم الأمور وأولاها، لأنها محمدية المنشأ أولاً ، ولأنها تربية وثقافة للقلوب والنفوس ثانياً.


من هذا المنطلق أعرض لكم هذا البرنامج المتواضع في مجال خدمة هذه الثقافة الواسعة والذي أطلب من سيدتي ومولاتي الزهراء البتول (ع) أن ينال رضاها قبل كل شيء، وأتمنى أن ينال إعجاب المؤمنين من خدَمة ابي عبدالله الحسين (ع)، كما أهدف من ببرنامجي الإضافة والبناء في الصرح الحسيني الخالد بغية التطوير المتماشي مع تعاليمهم والذي لا يخرج من مبادئهم فقط من أجل التطوير، وهذا العمل الكبير والجهد المبذول لن يكتب له النجاح إلا بتضافر الجهود من المؤمنين للنهوض به، ولكن بعون من الله وأهل البيت، وبدعم المؤمنين، نحن الحسينيين قادرون - إن شاء الله - على تفعيل هذا البرنامج وإخراجه بصورة أفضل مما هو عليه بمعاونة اولاً اللجان في الحسينية وثانياً الإدارة وثالثاً دعم الجمهور الكريم أحباب الحسين (ع) لتعم الفائدة على الجميع، ويستفيد منه الكل دنيا وآخرة. ومن تطلعاتي في اللجنة الثقافية التالي:-



  1. إنشاء لجنة خاصة تهتم بشئون البرامج والندوات والمحاضرات والقراءة الحسينية تتكون من عناصر فعالة.
  2. إحياء الليالي الفاطمية في كل عام إن وفقنا لذلك، وذلك بتخصيص برامج خاص بالصديقة الطاهرة تحت شعار.. " معًا في رحاب الزهراء" ومن ضمن هذه النشاطات التالي :- 



    • إقامة مجالس عزاء التي تتضمن في طياتها "مظلومية الزهراء وسيرة حياتها (ع)".
    • إقامة دروس هدفها تعريف الناس بفقه الزهراء، وبمصحف فاطمة بإسناد الأحاديث والآيات الشريفة. 
    • تخصيص ليلة لأكثر من خطيب يقرؤون على مسامعنا مصيبة الزهراء.
    • إعداد ندوات ومحاضرات تسلط الضوء على واقع المرأة من خلال سيرة وتوجيهات السيدة فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام. 
    • إضافة إلى العديد من الأنشطة والأفكار التي تصب في خدمة سفن النجاة عليهم السلام، إن وفقنا لذلك.

3. برامج التهيئة لشهر رجب وشعبان المباركين :- سوف نقوم بعمل برنامج روحاني مدروس بحيث يكون خفيف يستفيد منه الأطفال والشباب وكبار السن وذلك في شهري رجب وشعبان، مثلاً نقيم مجالس للصلوات القصيرة ومجالس الاستغفار وبعض الأدعية القصار والأذكار الواردة عن أهل البيت عليهم أفضل الصلاة والسلام.


سوف نسعى بعد التوكل على الله وبمساعدة المؤمنين إلى إحياء الليالي المهدوية لما لها من أهمية كبيرة في تثقيف المؤمنين وتعريفهم بإمام زمانهم، وسوف نبذل أقصى جهدنا في نجاح هذه الليالي وسننوع على نشاطات متنوعة نتمنى أن تنال إعجاب الجميع وتعم فائدتها على الجميع.


ولدينا أنشطة أخرى ملحقة بالجانب العبادي في شهري رجب وشعبان وهي كالتالي:- 




    • إقامة الندوات التثقيفية والدينية.
    • الابتهالات والأدعية لتعجيل فرج الإمام صاحب العصر والزمان .
    • تخصيص ليلة للأناشيد والأشعارحول ولادة أبطال كربلاء.
    • سرد قصص تخص الإمام صاحب الزمان لأخذ العبر منها.
    • إقامة محاضرات توعوية تتضمن سيرة الإمام صاحب الزمان.
    • تخصيص ليلة للأطفال لتعريفهم بإمام زمانهم بطريقة تناسب أعمارهم.
    • نشر المطبوعات التثقيفية بهذا الشأن.
    • وغيرها من الأفكار التي تنصب فائدتها على الجميع.

4- برامج التهيئة لشهر رمضان المبارك:-



  • إقامة دورة فقهية مكثفة في أحكام الصوم، يتناول فيها آراء الفقهاء في ذلك، وتبيان فلسفة الصيام، وكيفية اغتنام هذه الفرصة الربانية في تقوية الجانب العبادي لدى المؤمنين، وغيرها من الأفكار والمواضيع.
  • سوف نركز في موضوعات المحاضرات على إثبات ولاية أمير المؤمنين من القرآن والسنة النبوية، ورد الشبهات في هذا الموضوع مع التجديد وغيرها من المواضيع الهادفة.
  • إعداد مسابقة ثقافية رمضانية يخصص ريعها لصالح اللجنة الثقافية أو المأتم.

5- التهيئة إلى موسم محرم الحرام :- 



  • لقاءات مع الرواديد ودورهم في إحياء المناسبة. 
  • ندوة حول دور الخطيب في التوعية خلال محرم الحرام.
  • استضافة أكثر من خطيب وعمل جلسة حوارية للخطباء بأشراف عريف من ضمن الجلسة تكون هناك عدة مواضيع من ضمنها .
  • إقامة ندوة حول "كيفية التحضير للموسم" واختيار الموضوعات المناسبة وكيفية التأثير على الجمهور.
  • إجراءا حوارات تتناول تطوير الخطابة واستقطاب الجمهور.
  • في مجال الشعراء والموكب سيكون برنامجنا كالتالي :-
  • استضافة ابرز الشعراء وعمل جلسة حوارية للشعراء بأشراف عريف يكون من الشعراء ليكون على بينة بالمواضيع التي تطرح .
  • مناقشة القصائدالمطروحة .
  • القصائد بين الحاضر والماضي.
  • مناقشة الشعر الحسيني مدى تأثيره.
  • التخطيطلعمل دورات في علم العروض والقافية لخلق جيل من الشعراء لخدمة أهل البيت (ع) .
  • سوف نسعى جاهدين في تجديد طرق الاحتفالات التي مل الجمهور من روتينها المعتاد،وذلك بابتكار طرق أفضل وأجمل وأخف يتفاعل معها المتلقي، ولكي تعم الفائدة والبركة أكثر واكبر.
  • جلب الخطباءالبارزين مع تحديد نوع المحاضرة وموضوعها من قبل اللجنة الثقافية أو ما يقترحه الجمهور وسوف نستعين بأهل الخبرة إخواننا الذين سبقونا في هذا المجال، وسنعتمد على استطلاع رأي المؤمنين من خلال الاستبيان يقدم إلى الجمهور المتواجد دائماً في المأتم بعد كل موسم للتجديد مع الخطيب أو عدم التجديد.

 5- المشاركة في برامج المجلس العلمائي :-



  • من خلال البرامج التي يقيمها سواء الموسمية وغيرها وطلب استضافة الشخصيات من المجلس للمشاركة .

 6- التعاون مع جمعية التوعية الاسلامية :-



  • طلب استضافة بعض فعالياتها.
  • التعاون مع جمعية الذكر الحكيم :-
  • إقامة الأمسيات القرآنية.

7- إقامة الفعاليات الصحية والثقافية:-



  • إقامة فعالية سنوية تهتم بصحة الفرد والمجتمع مثل حملة التبرع بالدم . وإجراء الفحوصات وغيرها 
  • إقامة ملتقى صحي مع الأخصائيين والأطباء .
  • التعاون المستمر مع جميع اللجان الثقافية.
  • التعاون مع فرق الإنشاد للإقامة المسابقات والمشاركة في الاحتفالات.
  • دعم أي برنامج تصب مصلحته في خدمة أهل البيت والحسينية المباركة والناس، وقلبنا يسع للجميع دون استثناء لأي أحد.
  • سوف نضع صندوقا للاقتراحات والشكاوى إن وجدت لتطوير النشاط الثقافي في الحسينية. "هذا البرنامج لن يكون حكراً في حالة التفوق في الانتخابات من عدمها ويستطيع الإخوة المترشحون في حالة فوزهم الاستعانة بهذا البرنامج وأتمنى من كل قلبي التوفيق للجميع في خدمة الإسلام وخدمة محمد وآل محمد (ع)"

التعليقات (0)

شارك بتعليقك حول هذا الموضوع

CAPTCHA security code

شارك هذا الموضوع